فرق الإنقاذ تبحث عن ناجين بعد أعاصير خلفت 94 قتيلا في أمريكا

تعمل أجهزة الإغاثة الأمريكية بشكل حثيث اليوم الأحد بحثا عن ناجين محتملين من أعاصير مدمرة ضربت ست ولايات أمريكية وخلفت 94 قتيلا على الأقل وعشرات المفقودين وأضرارا كبرى في المدن.

ووصف الرئيس الأمريكي جو بايدن موجة الأعاصير وأحدها قطع أكثر من 200 ميل (320 كلم)، بانها “إحدى أكبر” العواصف في التاريخ الأمريكي.

وقال بايدن متأثرا في تعليقات متلفزة “إنها مأساة” متعهدا بتقديم الدعم للولايات المتضررة. وقتل أكثر من 80 شخصا في ولاية كنتاكي لوحدها معظمهم عاملون في مصنع شمع في مايفيلد، وفق ما أعلن حاكم الولاية إندي بيشير الأحد، مؤكدا بذلك تسجيل عشر وفيات إضافية.

وقطع الإعصار الذي ضرب كنتاكي على الأرض أكثر من 200 ميل (320 كلم)، وهي إحدى أطول المسافات منذ بدء تسجيل مسار الأعاصير. وكان أطول إعصار أمريكي تم تتبعه هو عاصفة امتدت 219 ميلا في ولاية ميسوري عام 1925 وحصدت أرواح 695 شخصا.

المصدر : وكالات

هام للمغاربة.. مديرية الأمن تطلق مباريات توظيف واسعة في سلك الشرطة

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى