تحطم مسبار فضائي روسي على سطح القمر

أعلنت وكالة الفضاء الروسية “روسكوزموس”، اليوم الأحد، أن “لونا-25″، أول مسبار تطلقه روسيا إلى القمر منذ 1976، تحطم السبت على سطح القمر، إثر حادث طرأ خلال مناورة تمهيدية لعملية هبوطه التي كانت مقررة غدا الإثنين.

وقالت الوكالة في بيان بهذا الخصوص، إنه عصر السبت “عند قرابة الساعة 14:57 (11:57 بتوقيت غرينيتش) انقطع الاتصال مع لونا -25″، مشيرة إلى أنه “وفقا للنتائج الأولية” للتحقيق، فإن المسبار “لم يعد موجودا بعد أن اصطدم بسطح القمر”.

وفي بيانها، أعربت “روسكوزموس” عن أسفها لأن “الإجراءات التي تم اتخاذها يومي 19 و20 غشت للبحث عن المسبار والاتصال به لم تسفر عن أي نتائج”، موضحة أن “لجنة وزارية” ستسعى إلى فهم “أسباب” الحادث الذي تسبب في “فقدان” المسبار.

ولم تأت الوكالة في بيانها على ذكر الأسباب المحتملة للمشكلة.

وحمل المسبار الذي يبلغ وزنه حوالي 800 كيلوغرام إلى الفضاء، صاروخ سويوز من قاعدة فوستوشني الفضائية في الشرق الأقصى الروسي.

وكان إطلاق المسبار “لونا-25” أول مهمة فضائية لموسكو منذ 1976 حين كان الاتحاد السوفياتي رائدا في استكشاف الفضاء.

وكان مقررا أن تدور المركبة الفضائية على ارتفاع 100 كيلومتر فوق سطح القمر، قبل أن تهبط الإثنين شمال “فوهة بوغوسلافسكي” على القطب الجنوبي للقمر.

وهدفت هذه المهمة إلى إعطاء دفعة جديدة لقطاع الفضاء الروسي الذي واجه لسنوات مشاكل في التمويل وفضائح فساد.

المصدر : وكالات

إمكانية تسليمه للمغرب.. النيابة العامة الألمانية تكشف لـ”سيت أنفو” مصير محمد بودريقة

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى