بعد إعلان التخفيف.. بلجيكا تعيد فرض قيود كورونا بسبب ارتفاع الحالات

قررت الحكومة البلجيكية خلال الأسبوع الجاري، فرض قيود جديد للتنقل بسبب انتشار فيروس كوفيد 19 من جديد.

وفي الوقت الذي أعلنت فيه بلجيكا عن تخفيف قيود “كوفيد”، أعادت فرض تلك القيود، حسب ما أورده موقع “روسيا اليوم” في نسخته العربية، مبرزا أن بلجيكا وسعت من نطلق استخدام بطاقات المرور الخضراء على مستوى مختلف ربوع البلاد.

وأشار الموقع عينه إلى أن رئيس الوزراء البلجيكي، ألكسندر دي كر، قال “اعتبارا من يوم الجمعة، سيفرض وضع الكمامات في الأماكن العامة، وسيكون إلزاميا للعاملين في الحانات والمطاعم ونوادي اللياقة البدنية.. نحن بحاجة إلى تعزيز جدران الحماية لدينا”.

وشدد المسؤول البلجيكي على أن “الخطوات الجديدة لا تعني الدخول في حالة إغلاق، وأنه نظرا لأن أكثر من 85 بالمائة من البالغين البلجيكيين قد تم تطعيمهم، فإنه ليس من الضروري أن تكون الإجراءات صارمة مثل تلك التي كانت مفروضة سابقا قبل الجائحة”.

وذكر “روسيا اليوم”، أن عدد الإصابات في بلجيكا ارتفع بنسبة 75 بالمائة، لتصل إلى 5299 إصابة خلال الأسبوع الماضي، كما ارتفع متوسط الوفيات، إلى 13 وفاة يوميا.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى