بدءا من الشهر المقبل.. الجزائر تعتزم وقف تزويد إسبانيا بالغاز عن طريق المغرب

أفادت “رويترز”، اليوم، أن الجزائر تعتزم التوقف عن توريد المغرب بالغاز الطبيعي، عبر خط الأنابيب المغربي – الأوروبي، بدءا من نونبر المقبل.

وحسب الوكالة، فإن خط الأنابيب الذي تبلغ طاقته 13.5 مليار متر مكعب، يربط سنويا الجزائر بإسبانيا، مبرزة أن الأولى ستواصل إمداد الثانية بالغاز، عبر خط “ميدغاز” تحت البحر، حيث تبلغ طاقته السنوية 8 مليارات متر مكعب ولا يمر من المغرب.

ومن جهتهم، قال محللون إن “مشاكل فنية” مرتبطة بخطط الجزائر لتوسيع طاقة خط الأنابيب “ميدغاز” قد تتسبب في تفاقم أزمة الطاقة بالجارة الإسبانية، تزامنا مع تسجيل فواتير الغاز لارتفاع مهول في أوروبا.

وكانت وكالة “رويترز”، كشفت قبل أيام أن المغرب يناقش مع إسبانيا تدفقا عكسيا لخط أنابيب الغاز” إذا لم تجدد الجزائر الاتفاق”.

وأضافت الوكالة “بالنسبة للمغرب فإن خط الأنابيب هو بدرجة كبيرة أداة للتعاون الإقليمي.. لن نتركه يصدأ.”

وأوضحت أن المغرب يجري محادثات مع إسبانيا لاستخدام مرافئها للغاز الطبيعي المسال لتمرير الغاز إلى المغرب باستخدام نفس خط الأنابيب.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى