الطبيبة المكتشفة لمتحوّر “أوميكرون” بجنوب إفريقيا تكشف “أعراضه الأولى”

كشفت الدكتورة، أنجيليك كوتزي، من جنوب إفريقيا عن الأعراض الرئيسية الأولى لإصابة الشخص بسلالة “أوميكرون” الجديدة لفيروس كورونا المستجد.

جاء ذلك في مقابلة حصرية أجرتها صحيفة “تيليغراف” البريطانية اليوم الأحد مع كوتزي التي تترأس الجمعية الطبية في جمهورية جنوب إفريقيا والتي كانت أول من دق ناقوس الخطر بسبب ظهور السلالة الجديدة في بلادها.

وقالت الطبيبة إنها انتبهت إلى احتمال ظهور هذه السلالة الجديدة للمرة الأولى عندما بدأ المرضى في عيادتها في العاصمة بريتوريا يشكون من أعراض مرض “كوفيد-19” التي بدت “غير منطقية” على الفور.

وأوضحت أن بعض الشبان من مختلف الأعمار كانوا يعانون من إرهاق شديد، كما كان هناك أيضا طفل في السادسة من عمره يعاني من ارتفاع شديد في معدل نبض القلب، لكن لا أحد منهم عانى من فقدان حاسة التذوق أو الشم.

وتابعت كوتزي: “كانت أعراضهم مختلفة جدا وخفيفة جدا مقارنة مع تلك التي عالجتها من قبل”.

وقالت الطبيبة إن نحو عشرين من مرضاها ثبتت إصابتهم بـ Covid-19 مع ظهور أعراض المتحور الجديد. وكانوا في الغالب من الرجال الأصحاء الذين كانوا “يشعرون بالتعب الشديد”. وحوالي نصفهم غير مطعمين.

وأعربت كوتزي عن قلقها من إمكانية أن يتعرض كبار السن غير المطعمين لخطر أكبر في حال إصابتهم بالسلالة الجديدة.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى