إلغاء مئات رحلات القطارات بسبب إضراب العمال في البرتغال

ألغيت مئات رحلات القطارات منذ الجمعة في البرتغال بسبب إضراب عمال السكك الحديدية الذي استأنف، اليوم الاثنين، للمطالبة بمنحة مالية في ظل ارتفاع التضخم.

وتم إلغاء 355 من أصل 548 رحلة قطار كانت مبرمجة حتى الساعة الثانية عشر زوالا بالتوقيت المحلي، وفق بيان صادر عن شركة السكك الحديد البرتغالية.

وأشارت الشركة إلى أنه تم تأمين الحد الأدنى من الخدمة بما يعادل 25 بالمئة من الرحلات المبرمجة، للحد من تأثير الإضراب.

وخاض عمال السكك الحديدية ثاني يوم إضراب بناء على دعوة النقابات في الشركة العامة للسكك الحديدية.

وكان العمال قد خاضوا يومهم الأول من الإضراب، يوم الجمعة، مما تسبب في إلغاء أكثر من 1100 رحلة وفق الشركة التي حذرت من أن حركة القطارات ستتأثر “في الأيام التي تسبق فترات الإضراب والتي تليها”. وتعتزم النقابات تنفيذ يوم إضراب ثالث في الأول من يناير.

وأوضح المسؤول النقابي، أنطونيو بيريرا، في تصريح لوسائل إعلام المحلية “ندرك أنه من المستحيل تعويض فقدان القدرة الشرائية” لكن “نحن نطالب بمكافأة يمكن أن تساعدنا على مواجهة ارتفاع الأسعار هذا العام”.

وأكد النقابي الذي لم يستبعد تنظيم إضرابات أخرى، أن نسبة المضربين ارتفعت إلى “قرابة 80 بالمئة” اليوم الاثنين.

وفضلا عن عمال السكك الحديدية، تشهد البرتغال موجة من الإضرابات القطاعية للمطالبة بزيادة الأجور. على غرار العاملين بمراكز الاتصال، والتوزيع والتجارة الذين خاضوا إضرابات خلال نهاية الأسبوع.

وأقر رئيس الوزراء البرتغالي، أنطونيو كوستا، مساء الأحد في كلمة متلفزة بمناسبة عيد الميلاد، أن “التضخ م وصل إلى مستويات لم نشهدها منذ ثلاثة عقود”. وتعه د كوستا ببذل قصارى جهده لمواصلة دعم الأسر والاقتصاد.

المصدر : وكالات

حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى