إسبانيا تعلن عن تسجيل ثاني حالة وفاة على صلة بجدري القردة

أعلنت إسبانيا، اليوم السبت، عن تسجيل ثاني حالة وفاة مرتبطة بجدري القردة، وذلك بعد يوم واحد من إعلان ما يعتقد أنه أول حالة وفاة مرتبطة بالمرض في أوروبا.

وأوضحت وزارة الصحة الإسبانية في تقرير لها، أنه “من بين 3750 مريضا.. تم نقل 120 إلى المستشفى وتوفي اثنان”، من دون تحديد تاريخ الوفاة الثانية.

وقالت إن المتوفين “شابان”، مؤكدة إجراء تحاليل قصد جمع مزيد من “المعلومات الوبائية” بشأن الحالتين.

وذكر مركز تنسيق الطوارئ والتنبيه التابع لوزارة الصحة أن 4298 شخصا أصيبوا في إسبانيا بجدري القردة، ما يجعلها من أكثر دول العالم تضررا.

بدورها، أبلغت البرازيل أيضا عن أول حالة وفاة مرتبطة بجدري القردة أمس الجمعة.

وهي أولى الوفيات المسجلة خارج إفريقيا، حيث يتوطن الفيروس الذي اكتشف لأول مرة في العام 1970.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت الوباء حالة طوارئ صحية عالمية، وهو أعلى مستوى إنذار لديها.

وبحسب مدير منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، فقد سجلت معظم الإصابات في أوروبا التي تحصي 70 في المائة من الحالات الجديدة المسجلة منذ أوائل ماي.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى