” بوديموس” الإسباني و”الدياسبورا” ضيوفا على ”إيمازغن”

بالعربية LeSiteinfo - محمد أسوار

حل الحزب اليساري الإسباني ”بوديموس”، ضيفا على التجمع الوطني العالمي الأمازيغي- وهي هيئة غير حكومية تضم تيارات أمازيغية بمختلف بلدان شمال افريقيا- وذلك بمناسبة عقد مؤتمرها السابع بمدينة مراكش.

وشارك إلى جانب الحزب الإسباني، وفود من الجمعيات الأمازيغية بدول شمال افريقيا وفي ”الدياسبورا”، بالإضافة إلى ممثلي بعض الشعوب كالكورد والكاتلان، ومؤسسات دولية كمركز اليونيسكو-مليلية ومنظمات غير حكومية مهتمة بحقوق الإنسان والمرأة بالمغرب.

وطالب التجمع، عقب انتهاء مؤتمره، بـ”ضرورة الإسراع بإصدار القوانين التنظيمية المتعلقة بتفعيل الطابع الرسمي للامازيغية كما تطالب بذلك الأمم المتحدة، طبقا لتوصيات اللجنة الأممية المعنية بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية ولجنة الحقوق السياسية والمدنية”.

كما دعا إلى ” إطلاق السراح الفوري لكل المعتقلين وتلبية الملف المطلبي لساكنة الريف وجرادة والجنوب الشرقي وكل الجهات المغربية، ووضع حدّ ل ما أسموه ”المحاكمات الشكلية والأحكام الجائرة وضمنها تلك التي لحقت نشطاء حراك الريف وكل الحركات الاحتجاجية”.

واعتبر تجمع ” إيمازيغن” النموذج الأخير للجهوية الموسعة، ”مشروع إداري لم يأت بجديد فيما يخص الإصلاحات والانتخابات والتمثيلية”، مؤكدين أن ”الجهوية الحقيقية والفعالة بالمغرب، لا يمكن ان تتحقق إلا في إطار دولة فيدرالية، ترتكز على نظام حكم ذاتي للجهات كما هو معمول به في العديد من دول المعمور”.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

إلغاء الساعة الإضافية نهائيا.. قرار مغربي حاسم

بعد الجدل الذي أثير حول إمكانية إلغاء التوقيت الصيفي بشكل نهائي، بالعديد من الدول الأوربية، بدأ الحكومة المغربية