81 في المائة من الأطفال “العاملين” يتمركزون بالقرى في المغرب

كشفت وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، عواطف حيار، أن ظاهرة تشغيل الأطفال القاصرين تمس بشكل كبير أطفال القرى بنسبة 81 بالمائة، 71 بالمائة منهم ذكور.

وأوضحت حيار، يوم أمس الاثنين خلال جوابها على أسئلة البرلمانيين بمجلس النواب، أن وزاراتها منكبة على إعداد خطة عمل تهم الفترة 2022-2025 تتوفر على منظومة معلوماتية مندمجة ترصد كل الأطفال الموجودين في وضعية تشغيل، وذلك بهدف محاربة الظاهرة.

وكشف الوزيرة أن هناك 54 نقطة خاصة بجهاز تفتيش الشغل لمحاربة ظاهرة تشغيل الأطفال، إضافة إلى وجود 17 مركزا للأجهزة الترابية المندمجة التي سيتم تعميمها هذه السنة لتبلغ 82 مركزا.

وأكدت حيار على أن المغرب حظي بتنويه وإشادة من قبل الأمم المتحدة على الجهود المبذولة لمحاربة الظاهرة التي تهم نحو 1.3 في المائة من الأسر.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى