اغتصاب طفلة بالبيضاء والجاني حر طليق

بالعربية LeSiteinfo - بشرى بازين

أجلت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، أمس الثلاثاء، النظر في قضية اغتصاب طفلة تبلغ من العمر 7 سنوات لجلسة 17 مارس من السنة المقبلة، بسبب تخلف المتهم بالاغتصاب عن الحضور.

وبعد مرور سنة على حادث الاعتداء الجنسي على طفلة في سن السادسة، قررت المحكمة تأجيل المحاكمة إلى حين حضور المتهم، بعدما قام شاب يتحذر من مدينة فاس، كان في زيارة لشقيقته بحي الشرف المتواجد بحي الألفة بمدينة الدارالبيضاء، باستدراجها لمنزل شقيقته مقابل علبة بسكويت، وطلب منها الاستلقاء على ظهرها ليقدم على هتك عرضها من الخلف.

وقالت والدة الضحية، في حديث لها مع موقع ” سيت أنفو”، أنها قامت رفقة أخت المشتبه به باصطحاب الطفلة للطبيب وبعذ ذلك توجهت لمخفر الشرطة قصد تسجيل شكاية ضد الجاني الذي اختفى عن الأنظار بعد وقوع الحادث، مضيفة أنها تعرضت للمساومة من قبل أم وأخت بمبلغ مهم مقابل عدم التبليغ عن المتهم، لكن رفضت التنازل عن قضية طفلتها.

وتابعت المتحدثة بكل حرقة: “ماشي معقول هد الشي، هد الشي حرام، ابنتي تنعس وتفيق تغوت وتخاف يقرب منها أي شخص وغادية تنقص في حالتها والمجرم خارج الحبس والمصيبة شكون عرف الا متعداش على بنات آخرين”، مسترسلة القول: “هذا راه خاصو الإعدام ماشي الحبس، حيث هد الشي ما كانش وأكثر بزاف وكون كانو تعاقبو أي واحد دار هد العملة ما بقاش اغتصاب الأطفال”، معبرة عن استغرابها من عدم اعتقال الجاني الذي قام بفعلته وخرج بعد مرور ثلاثة أيام من الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي عين السبع.

يشار، إلى أن المتورط في قضية اغتصاب طفلة في سن السادسة لازال حرا طليقا بعد مرور سنة على هذا الحادث المروع.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

أمن البيضاء يواصل حملات توقيف خارقي حالة الطوارئ الصحية -فيديو

أمن البيضاء يواصل حملات توقيف خارقي حالة الطوارئ الصحية -فيديو