63 مليون درهم لتحويل سوق الجملة القديم بطنجة إلى فضاء جهوي للعروض والفنون

تجري تعبئة 63 مليون درهم لتمويل مشروع لتأهيل وإعادة توظيف سوق الجملة القديم للخضر والفواكه بمدينة طنجة وتحويله إلى فضاء جهوي للعروض والفنون.

وتنص اتفاقية الشراكة لإنجاز المشروع على تعبئة هذه الاعتمادات المالية بتعاون بين الأطراف الموقعة على الاتفاقية، ويتعلق الأمر بمساهمة بقيمة 30 مليون درهم لجهة طنجة-تطوان-الحسيمة، و 30 مليون درهم كمساهمة من جماعة طنجة، و3 ملايين درهم كمساهمة من وكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال، وذلك تحت إشراف ولاية الجهة.

ويروم هذا المشروع الثقافي، الرامي إلى خلق دينامية سوسيو-ثقافية محلية، إلى مواكبة التنمية الاجتماعية والعمرانية والثقافية لمدينة طنجة، وتطوير وتحسين جودة البنية التحتية المخصصة لاستضافة الأحداث الكبرى بمدينة طنجة، وكذا إعطاء دفعة جديدة للتنمية الفنية والثقافية وإحداث فضاء لعرض وترويج المنتوجات المجالية لعمالات وأقاليم الجهة.

ويشمل مشروع إعادة توظيف سوق الجملة القديم للخضر والفواكه بطنجة، الممتد على مساحة تفوق الهكتارين، إحداث ورشات للفنون الحية، وفضاء للتوجيه والإرشاد، وخيمة لتقديم عروض السيرك، وفضاء للعروض، وقاعات للمحاضرات، ومدرجات، وشاشة سينمائية عملاقة، إلى جانب مرافق إدارية وخدماتية ومرائب سيارات.

ولضمان حكامة جيدة لتنفيذ المشروع وتتبع أشغاله، ستحدث لهذه الغاية لجنة تتبع برئاسة والي جهة طنجة تطوان الحسيمة وعضوية أطراف الاتفاقية، حيث يرتقب أن تستمر الأشغال لفترة تصل إلى 3 سنوات ابتداء من تاريخ المصادقة على الاتفاقية.

يذكر أن وكالة إنعاش وتنمية اقاليم الشمال كانت قد أعلنت في شهر مارس الماضي عن نتائج المباراة المعمارية لتقييم المشاريع المتعلقة بتأهيل وإعادة توظيف سوق الجملة القديم بمدينة طنجة، حيث تسلم الفائزون الثلاثة الأوائل جوائز تحفيزية.

ويندرج هذا المشروع، وفق الوكالة، ضمن نهج دمقرطة الوصول العادل إلى الفن والثقافة لفائدة ساكنة مدينة طنجة، عبر إنشاء فضاءات للقرب مفتوحة وموزعة على مختلف أحياء المدينة، ستساهم لا محالة في التنمية الفنية والثقافية خاصة لدى فئات الشباب، وخلق دينامية سوسيو اقتصادية عبر تشجيع الصناعات الإبداعية.

المصدر : وكالات

الملك محمد السادس يتجول بشوارع الرباط ويحتفل مع المغاربة بإنجاز أسود الأطلس-فيديو





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى