وزارة الصحة المغربية تزفّ خبرا سارا للعاملين في القطاع

تعتزم وزارة الصحة بلورة إستراتيجية وطنية للصحة والسلامة المهنية للعاملين بالقطاع الصحي، وذلك بتعاون مع منظمة الصحة العالمية، وفق مقاربة علمية وتشاركية مع مختلف المتدخلين على المستوى الوطني والقطاعي، والفرقاء الاجتماعيين والشركاء من الهيئات المهنية ومنظمات المجتمع المدني بالقطاع الصحي.

وكشفت الوزارة في بلاغ توصل “سيت أنفو” به يومه الخميس، أن هذه الاستراتيجية تهدف  إلى تحسين ظروف العاملين بالقطاع الصحي، وتوفير كافة الوسائل والإمكانيات لحمايتهم من كل أشكال الأخطار التي قد يتعرضون لها ضمن ممارستهم لمهامهم.

وأضاف البلاغ أن ذلك يتحقق من خلال إرساء برامج وطنية وجهوية، للنهوض بمجالات التأطير والتكوين والتحسيس والوقاية في مجالات الصحة والسلامة المهنية، وأيضا عبر وضع الإجراءات القانونية والعملية، الرامية لتحسين ظروف عمل الموارد البشرية، داخل المرفق العمومي للصحة، وفق المعايير واللوائح المعتمدة وطنيا ودوليا.

وأوضحت الوزارة أن هذه الخطوة تأتي في إطار التوجيهات الملكية الرامية إلى الاهتمام القوي والمسترسل بتثمين الرأسمال البشري الوطني، لاسيما الموظفين العاملين بمختلف المصالح والمؤسسات التابعة لوزارة الصحة، وذلك نظرا للخصوصية التي يتميز بها القطاع الصحي، وبحكم التحولات التي يشهدها على المستوى التنظيمي والهيكلي وعلى مستوى تطوير البرامج والخدمات العمومية. إضافة إلى الأدوار والوظائف الحيوية التي يختص بها من حيث حكامة وتأهيل المنظومة الوطنية الصحية، ومواكبة مختلف الإصلاحات والأوراش المهيكلة التي تشهدها بلادنا، وبالأخص ورش إصلاح منظومة الحماية الاجتماعية وتعميم التغطية الصحية لفائدة كافة المواطنين المغاربة، وورش إرساء الوظيفة العمومية الصحية.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى