بعد مرور 15 يوما.. انتشال جثة غريق بسد بين الويدان

بعد مرور 15 يوما، تمكنت عناصر الوقاية المدنية، أمس الأربعاء، من انتشال جثة غريق سد بين الويدان، الذي لقي حتفه في مياه بحيرة بين الويدان، حينما كان في رحلة استجمام.

وحسب مصدر “سيت أنفو”، فإن جثة الشاب طفت على سطح البحيرة بعد مرور 15 يوما على الحادث، ما جعل عناصر الوقاية المدنية تقوم بانتشالها.

وتجدر الإشارة أن الشاب لقي حتفه غرقا، حينما كان يتواجد على مثن دراجة “بيدالو”، رفقة صديقه. وكان الشاب قد قدم من مدينة الدار البيضاء، من أجل الاستمتاع بسد بين الويدان.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى