بعد تخفيف القيود.. خبير مغربي يكشف تاريخ العودة للحياة الطبيعية

قال مصطفى الناجي، مدير مختبر الفيروسات بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، إن تخفيف مزيد من الاجراءات الاحترازية مرتبط بمدى تحسن الحالة الوبائية بالمغرب.

وأوضح الناجي في تصريح لـ “سيت أنفو”، أنه كلما تحسنت الحالة الوبائية بالمغرب، سيتم تخفيف الإجراءات الاحترازية، لكن شريطة الالتزام بالتدابير الوقائية.

وبخصوص العودة للحياة الطبيعية، أكد الخبير في علم الفيروسات، أن الأمر  متعلق بالحصول على المناعة الجماعية، أي تلقيح 70 في المائة من المغاربة، لأنه كلما كانت عملية التلقيح تسير بشكل جيد، ستتم العودة للحياة الطبيعية في أقرب الأجال.

وأفاد الخبير، أن العودة للحياة الطبعية متوقفة على المناعة الجماعية، أي يجب على الجميع الانخراط في هذه الحملة من أجل انجاحها.

ودعا المتحدث، إلى ضرورة الالتزام بالتدابير الصحية اللازمة من أجل التغلب على هذه الجائحة.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى