جماعة طنجة تنسق مع “بريجيت باردو” لمحاربة الكلاب الضالة

قررت جماعة طنجة التعامل مع ظاهرة الكلاب الضالة باحترام تام ل”حقوق الحيوانات” وفق المعايير الدولية المعتمدة من قبل منظمة الصحة الدولية.

وفي هذا السياق، استقبل محمد البشير العبدلاوي، عمدة مدينة طنجة، أمس الخميس، بمقر القصر البلدي، سليمة قضاوي، رئيسة جمعية متخصصة في حماية الحيوانات، والتي تعمل بتنسيق مع مؤسسة الممثلة الفرنسية “بريجيت باردو”، إحدى أشهر المدافعين عن حقوق الحيوانات، وكان هدف اللقاء مناقشة اتفاقية ثنائية بين الجانبين، تهدف مواجهة ومعالجة ظاهرة “الكلاب الضالة” باعتماد مقاربة جديدة وفق معايير وضوابط علمية تخضع لتوجهات منظمة الصحة العالمية، وسيتم التصديق على هذه الاتفاقية خلال دورة مجلس طنجة المقبلة.

وكان محمد البشير العبدلاوي رئيس المجلس الجماعي لطنجة، قد عقد شهر يوليوز الماضي، اجتماعاً مع قسم حفظ الصحة والمراقبة والمكاتب الصحية للمقاطعات الأربع للمدينة، بالإضافة إلى المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، من أجل مناقشة موضوع الكلاب الضالة التي تتفاقم يوما بعد يوم، وإيجاد حلول عملية للحد من هذه الظاهرة التي اصبحت تقلق الساكنة، وزوارها سواء المحليين أو الأجانب.
وبعد بسط المشاكل التي يعاني منها قسم حفظ الصحة لمعالجة تكاثر الكلاب الضالة بالمدينة، وانتشار داء السعر مع صعوبة اقتناء مادة سامة للقضاء عليه نظرا لخطورة هذه العملية، تم الخروج إلى بعض التوصيات لمعالجة الظاهرة، والتي تمثلت في تخصيص وعاء عقاري لتفعيل مشروع بناء محجز للكلاب الضالة، تفعيل فرق المقاطعات وتتبعها مع وضع برنامج بتنسيق مع السلطة، وتفعيل اتفاقية شراكة مع جمعية الصحية لتعقيم الكلاب.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى