أطباء يطالبون وزارة الصحة بصرف منحة “كوفيد” والرفع من قيمتها

طالبت الجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) ، وزارة خالد ايت الطالب بالتصريح بإصابة الأطر الصحية بكورونا حوادث شغل، والتعجيل بتصنيفها مرضا مهنيا، إضافة إلى الرفع من قيمة التعويض عن الأخطار المهنية، وتعميمه بالتساوي على الفئات بدءً بمقدمي العلاج.

ودعت الجامعة في بلاغ يتوفر “سيت انفو” على نظير منه، وزارة الصحة إلى صرف الشطر الثاني لمنحة كوفيد، والرفع من قيمتها، وإنصاف المتضررين من توزيع الشطر الأول. وتوفير الحماية والوقاية وظروف العمل الملائم ومجانية العلاج والخدمات الصحية للعاملين.

ونادت بحل مشاكل التغذية، قبل وبعد رمضان، وتعميم تنفيذ قرار الرفع من قيمتها، وإخراج تعويضات ساعات العمل الإضافية، والتنقل، وعن العمل أيام السبت السابقة منذ بداية التلقيح، والإلغاء النهائي للعمل يوم السبت.

وشددت على ضرورة الإفراج عن العطل الإدارية للموظفين لسنتي 2019 و2020 مع إمكانية الاستفادة من قيمتها المالية وبتسوية الملفات الفردية والجماعية المتأخرة، لكل الموظفات والموظفين، وصرف مستحقات الترقية.

كما طالبت بصرف تعويضات المسؤولية لجميع الممرضين الرئيسيين والأطباء والإداريين، منذ تاريخ استحقاقها، وصرف التعويضات عن الحراسة والإلزامية والمداومة المتأخرة في عدة مناطق، والرفع من قيمتها.

وبخصوص الحركة الانتقالية، طالبت الهيئة بتمكين المستفيدين من الحركة الانتقالية، من الالتحاق بأماكن عملهم الجديدة، ووضع حد لظاهرة “المنتقلين مع وقف التنفيذ”، ومأسسة الحركة الانتقالية داخل وبين المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى