سفير إسرائيل بالمغرب: أنا فرحان حيت جيت للمغرب، وهناك تقارب جميل بين وزراء البلدين -ج2 -فيديو

كشف السفير ديفيد غوفرين، رئيس مكتب الاتصال الإسرائيلي بالرباط في الجزء الثاني من برنامج “حكايات” على موقع “سيت أنفو”، أسرار تعيينه وكيفيات التواصل بين المسؤولين الإسرائيليين.

وأوضح السفير أنه ليس هناك فرق بين يهودي من أصل مغربي أو يهودي من أصل آخر، مضيفا بالقول : “أنا ديبلوماسي منذ سنة 1988 وأتوفر على خبرة وتجربة في العالم العربي؛ والمقصود من التعيين هو أن أشتغل في العالم العربي والمغرب خاصة”.

وحول تشبث المسؤولين الإسرائيليين من أصول مغربية باللهجة المغربية في تواصلهم، أكد السفير ديفيد غوفرين أن اللغة تعتبر وسيلة مهمة لتحقيق التقارب بين الشعوب، مبرزا أن “معرفة اللغة تمتد للتعريف بالتقاليد والعادات”.

وأضاف “لاحظت حرارة في التعامل بين الوزراء الإسرائيلين من أصل مغربي”.

وبخصوص خبر تعيينه رئيسا للبعثة الإسرائيلية بالمملكة، رد السفير قائلا : “كنت سعيد جدا، ولدي أصدقاء كثر من أصل مغربي وبدورهم عبروا عن سعادتهم بعد تعييني هنا”.

وأبرز السفير أن هناك العديد من المشاريع التي سيتم تنزيلها بالمغرب، منها ما هو متعلق بالمياه والزراعة، وأخرى متعلقة بالثقافة والتعليم، فضلا عن إقامة رحلات مباشرة بين إسرائيل والمغرب، ملفتا الانتباه إلى أنه يتوقع انطلاق هذه الرحلات بعد أشهر قليلة.

كما أكد أنه جرى توقيع 5 اتفاقيات في مجال الاقتصاد والجمارك والتأشيرات، إلى جانب العمل على اتفاقيات أخرى في عدة مجالات، التي سيرجى منها تشكيل إطار قانوني للتعاون المشترك.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى