تطورات جديدة في قضية متابعة فنانين جزائريين أهانوا أطفالا بمراكش

قررت النيابة العامة بمراكش، اليوم الأربعاء، متابعة شخصين ظهرا في مقطع مصور رفقة قاصرين في حالة اعتقال، وحفظ الملف بالنسبة لشخص ثالث كان برفقتهم.

ويتعلق الأمر وفق المعطيات التي توفرت لـ”سيت أنفو”، بفنان جزائري وآخر مغربي يحملان الجنسية الفرنسية، حيت تمت متابعتهم بعدد من التهم منها، تسجيل وبث صور أشخاص دون موافقتهم، وتوزيع ادعاءات ووقائع كاذبة بقصد التشهير بهم والمس بالحياة الخاصة بهم والتغرير بقاصرين.

وحددت النيابة العامة، تاريخ الـ14 من ابريل الجاري موعدا لانطلاق أولى جلسات المحاكمة في القضية المتابعين علي خلفيتها.

وكانت النيابة العامة قد أمرت بفتح تحقيق معمق في واقعة نشر فيديو خاص بمشاهير، تضمن إساءة لأطفال قاصرين، انتهى بوضع المعنيين رهن تدبير الحراسة النظرية قبل الاستماع إليهم.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى