“شبح” موتى “كورونا” يعود من جديد للمغرب ومصادر توضح السبب

أعلنت وزارة الصحة أمس الخميس، عن ارتفاع حصيلة الوفيات من جديد، بعد انخفاض كبير دام أزيد من 3 أسابيع.

وأوضحت وزارة الصحة في نشرتها اليومية المخصصة للرصد الوبائي، أن عدد حالات الوفاة بلغ أمس الخميس، 16 حالة، ما رفع إجمالي الوفيات منذ تسجيل أول حالة إصابة بالمملكة في 2 مارس من السنة الفارطة إلى 8669 حالة.

وأفادت مصادر طبية أن ارتفاع أعداد الوفيات له ارتباط وثيق بحالات الإصابة الجديدة، وهو ما تفسره وزارة الصحة في نشرتها اليومية، والتي تشير إلى أن عدد الإصابات ليوم أمس الخميس، قفز بدوره إلى 394 حالة.

واعتبرت المصادر الطبية عينها أن استقرار الحالة الوبائية في بلادنا لا يعني البقاء على نفس الحصيلة لأشهر، بل يمكن أن ترتفع الإصابات في أي لحظة.

ودعت المصادر إلى ضرورة تقيد المواطنين وحتى الذين تلقوا منهم التلقيح، بأقصى شروط السلامة الصحية، عبر غسل اليدين واستعمال المعقم وارتداء الكمامة، فضلا عن تفادي الأماكن المزدحمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى