نقابة تندد برغبة وزارة السياحة في تفويت مراكز لوزارة التربية الوطنية

من المقرر أن تخوض النقابة الوطنية للسياحة، وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة السياحة خلال الأيام القليلة المقبلة، ردا على رغبة هذه الأخيرة تفويت عدد من المراكز إلى وزارة التربية الوطنية.

وقال ادريس الغندور، الكاتب العام للنقابة الوطنية للسياحة في تصريح لـ “سيت أنفو”، إن الوزارة تعمل على نقل مصالح مدبرة ومستقلة ماليا وهي عبارة عن مراكز للتكوين الفندقي والسياحي إلى وزارة التربية الوطنية.

وأوضح المتحدث نفسه أن التحويل يهم ما يناهز 486 منصبا بوزارة السياحة، مشددا على أن هذا القرار من شأنه أن يضر بمصالح عشرات الأسر.

ومن جهة ثانية أصدرت النقابة الوطنية للسياحة بلاغا تكذيبيا ردا على ما وصفته بـ “التظليل الذي تمارسه وزارة السياحة حول مشروع تفويت ونقل الموظفين”.

وأوضح البلاغ الذي توصل موقع “سيت أنفو” بنسخة منه أن “النقابة الوطنية للسياحة المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل والأكثر تمثيلية بقطاع السياحة، لم تستدع رسميا إلى الاجتماع النقابي مع وزيرة السياحة، نافية بذلك الاخبار الرائجة حول حضورها في الاجتماع.

كما دعت النقابة نفسها وزير التربية الوطنية إلى أخذ “الحيطة والحذر في اتخاذ أي قرار غير مبني على دراسات وتصور قبلي ناضج ومهني”.

زر الذهاب إلى الأعلى