الطلبة المهندسون ينتفضون ضد استمرار إغلاق الداخليات والأحياء الجامعية ويهددون بالتصعيد

دعت التنسيقية الوطنية للطلبة المهندسين بالمغرب، كافة المكاتب والجمعيات الطلابية المنضوية تحت لواء التنسيقية، إلى عقد جموع عامة استعجالية بحر هذا الأسبوع، في احترام تام للإجراءات الاحترازية المتعلقة بالوضعية الوبائية، مطالبة أيضا بعقد جموع عامة تقريرية في كل مدارس ومعاهد المهندسين على امتداد هذا الأسبوع للحسم في الخطوات المقبلة.

وأوضحت التنسيقية ذاتها، في بلاغ لها، يتوفر “سيت أنفو” على نسخة منه، أن هذا التصعيد يأتي  تفاعلا مع استمرار إغلاق الداخليات والأحياء الجامعية وتواصل التعليم عن بعد (بشكل كلي أو جزئي).

وجاء في بلاغ تنسيقية الطلبة المهندسين ” لقد طفح الكيل، وجفت الأقلام، وأضحت الكلمات عاجزة عن التعبير على مدى السخط تجاه ما يعيشه الطلبة المهندسون من ضغط واضطراب بسبب السياسات الارتجالية التي تنهجها الوزارات الوصية، وكل الجهات المعنية بتدبير ملف الدراسة في زمان كوفيد-19″.

ودعت التنسيقية، كافة الطلبة المهندسين إلى الالتفاف حول التنسيقية الوطنية والحضور القوي والفعال إلى الجموع العامة، التي ستحدد زمانها وكيفية انعقادها المكاتب والجمعيات الطلابية، وذلك قصد تحديد الخطوات النضالية المقبلة، في سبيل الدفاع عن الحق الثابت والمشروع في تكوين هندسي سليم يستجيب إلى تطلعات بلادنا التنموية.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى