الغاز ينهي حياة فتاة أمام أنظار والدتها بأكادير

فارقت فتاة في مقتبل العمر الحياة، أول أمس، بمنزل أسرتها في منطقة “الدراركة” بأكادير، بعد استنشاقها غاز البوتان.

وقال مصدر “سيت أنفو”، إن الفتاة أرادت الاستحمام في حمام بيتها، غير أنها عمدت إلى إغلاق جل نوافذ المسكن، ما تسبب في اختناقها بالغاز، قبل أن تسقط أرضا وتفارق الحياة.

وأشار المصدر عينه إلى أن والدة الهالكة وجدتها جثة هامدة ملقاة على الأرض، في وقت حضرت فيه مصالح الدرك الملكي إلى منزل الأسرة من أجل الوقوف على ظروف وملابسات حادث الوفاة.

كما تم نقل جثة الفتاة المفارقة للحياة إلى مستودع الأموات، قصد إخضاعها للتشريح الطبي وتحديد الأسباب المحيطة بالوفاة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى