مستوى “اليوتيوب” وخلافات المشاهير يغضبان المغاربة

أطلق رواد مواقع التواصل الاجتماعية حملة واسعة ضد بعض “اليوتوبورز” المغاربة، بسبب تدني مستوى “اليوتيوب” المغربي، خلال هذه السنة.

وعبر نشطاء على الفيسبوك عن امتعاضهم من مستوى “اليوتيوب” خاصة بعد الخلافات الأخيرة، التي نشبت بين “اليوتوبوز”، ندى حاسي والشرطي الموقوف، هشام الملولي وشخص آخر يدعى نزار.

وطالب رواد الفيسبوك بضرورة تقنين النشر على “اليوتيوب”، وقطع الطريق على كل من يسيء إلى سمعة محتوى منصة نشر الفيديوهات بالمغرب، خاصة أن مشاكل “اليوتوبورز” المغاربة تخطت أرض الوطن.

كما اعتبر نشطاء الفيسبوك أن السماح لممتهنات فيديوهات “روتيني اليومي” بالتمادي في نشر فيديوهاتهن المخلة بالحياء، سببا مباشرا في تدني مستوى اليوتيوب المغربي.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى