بعد حادث ورزازات النقابات التعليمية تخرج للشارع

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

دعت ثلاث نقابات تعليمية في بيان مشترك، المنظومة التعليمية للخروج في أشكال احتجاجية أمام المديريات التعليمية والإقليمية بمختلف المدن، يومي الثلاثاء والأربعاء 6 و7 نونبر الحالي، تزامنا مع استراحة الفترة الصباحية واستراحة الفترة الزوالية.

وعبرت النقابات التعليمية، الممثلة في الجامعة الوطنية لموظفي التعليم والجامعة الحرة للتعليم والجامعة الوطنية للتعليم، عن رفضها لكل الممارسات والسلوكيات غير المسؤولة، التي تنتهك حقوق وحرمة الأستاذ، مشيرة إلى أن دعوتها لخوض وقفات احتجاجية يأتي عقب الاعتداء الشنيع الذي تعرض له أستاذ بثانوية “سيدي داوود” بورزازات من قبل أحد التلاميذ.

كما دعت النقابات المذكورة، وزارة التربية الوطنية إلى تجنب إصدار بلاغات وتصريحات تسيء لسمعة الأستاذ المتضرر بصفة خاصة وللأسرة التعليمية ككل.

حري بالبيان، أن الاعتداء الذي تعرض له أستاذ بمدينة ورزازات، من قبل أحد التلاميذ والذي وثق على شريط فيديو، أحدث ضجة إعلامية كبيرة واستنكر جل الفعاليات المجتمعية.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

وزارة التربية تكشف أسباب تعليق الحوار مع النقابات وتهدد بتطبيق الإجراءات القانونية

وزارة التربية تكشف أسباب تعليق الحوار مع النقابات وتهدد بتطبيق الإجراءات القانونية