تنسيقية الممرضين المجازين من الدولة تُوجه مراسلة مستعجلة إلى رئيس الحكومة

وجهت التنسيقية الوطنية للممرضات والممرضين المجازين من الدولة ذوي سنتين من التكوين، أمس الأحد، مراسلة مستعجلة،  إلى  رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، لتسوية ملف الممرضين المجازين من الدولة ذوي سنتين من التكوين.

وأوضحت التنسيقية ذاتها، في مراسلتها الموجهة إلى رئيس الحكومة، والتي يتوفر “سيت أنفو”، أن “هذه الرسالة، تأتي بعد مرور قرابة ثلاثة أشهر على الاتفاق المبرم بين وزارة الصحة والنقابات الصحية الستة، يومه الخميس 12 نونبر من سنة 2020، وبعد الموافقة المبدئية من طرف وزارة المالية والاقتصاد، في القوت الذي لا زال المرسوم المعدل والمتمم لم يجد طريقه إلى الجريدة الرسمية، دون معرفة الأسباب الكامنة وراء ذلك، رغم أن عدة ملفات تمت تسويتها نهائيا كان آخرها مرسوم الأساتذة المبرزين التابعين لقطاع التعليم، الذي صادقتم عليه الخميس الماضي بتاريخ 21يناير 2021، رغم أن ملفنا و قضيتنا أولى بالتسوية المستعجلة نظرا لتقدم أصحابه في السن، وزد على ذلك الأمراض المزمنة التي يعاني منها الكثير من فئتنا..”.

وأشارت التنسيقية الوطنية للممرضات والممرضين المجازين من الدولة ذوي سنتين من التكوين، إلى أن “هؤلاء الممرضين والممرضات يعيشون هذه الوضعية المزرية بين التيه والحيرة والغير مقبولة والمفتوحة على المجهول”،  مناشدة في الوقت ذاته رئيس الحكومة، من جديد، وملتمسة منه التدخل العاجل و السريع، بصفته رئيس الحكومة، ولما له من صلاحيات واسعة، لحسم هذا الملف بشكل نهائي في القريب من الأيام.

جذير بالذكر، أن الممرضات والممرضين المجازين من الدولة ذوي سنتين من التكوين بتلبية، يشدّدون على ضرورة الاستجابة لمطلبهم بالترقية الاستثنائية لجميع المتضررات و المتضررين من النظامين الأساسيين لسنتي 1993 و2017،  بجميع درجاتهم وبأثر رجعي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى