مصدر طبي يكشف الوضع الصحي لمخالطي المصاب بالسلالة الجديدة لكورونا داخل الباخرة

كشف مصدر من داخل وزارة الصحة، أن المصالح الطبية بميناء طنجة، قامت بإجراء الكشف عن فيروس كورونا لجميع الركاب الذين كانوا على مثن الباخرة، التي كان يتواجد بها أول مصاب بالسلالة الجديدة لكورونا.

وأكد المصدر نفسه، لـ”سيت أنفو” أن التحاليل التي أجريت للمواطنين الذين كانوا يتواجدون على مثن نفس الباخرة القادمة من ميناء مرسيليا كانت كلها سلبية، وبالتالي لا يوجد مصابين محتملين داخل الباخرة.

وأفاد المصدر، أن الباخرة تتوفر على مختبر متنقل، بحيث أجريت لجميع المواطنين المتواجدين على متنها التحاليل الخاصة بالكشف عن فيروس كورونا.

وأوضح المصدر ذاته، أنه بالنسبة للمخالطين من أقرباء المصاب، تم إجراء التحاليل الخاصة بالكشف عن الفيروس، في انتظار صدور النتائج.

وأفاد المصدر ذاته، أن أقرباء المصاب والذين تم حصرهم في عدد قليل تم وضعهم بالمستشفى في انتظار معرفة ما إذا كانوا قد أصيبوا بالعدوى أم لا.

زر الذهاب إلى الأعلى