رعب في البيضاء بسبب المنازل المهددة بالانهيار والسكان ينتظرون “الفرج”

بعد مرور أزيد من أسبوع على انهيار مساكن في حي “درب مولاي الشريف” وسط الدار البيضاء، لا زالت شريحة من سكان الحي تنتظر قرارات السلطة المختصة بشأن باقي المنازل.

وحسب ما توصل به موقع “سيت أنفو” من معطيات، فإن السكان المعنيين لم يتوصلوا لحد الساعة بأي قرار بشأن تمكينهم من مأوى يقيهم شر قساوة الطقس، بعد إفراغهم من مساكنهم المهددة بالانهيار في أي لحظة.

كما أن السكان يعيشون رعبا حقيقيا كلما بدأت التساقطات المطرية في التهاطل، مخافة انهيار مساكنهم فوق رؤوسهم، خاصة أنهم لا يتوفرون على مدخول يمكنهم من اكتراء مساكن غير التي يعيشون بها.

زر الذهاب إلى الأعلى