منظمة “ما تقيش ولدي” تدخل على خط قضية التحرش بطفل في طنجة

بعد الضجة الإعلامية التي أثيرت عقب انتشار مقطع فيديو يظهر شخصا وهو يتحرش بطفل بالشارع العام بمدينة طنجة، دخلت منظمة “ما تقيش ولدي” على الخط.

وقال محمد الطيب بوشيبة، المنسق الوطني بمنظمة “ما تقيش ولدي”، إن المنظمة توصلت بمقطع الفيديو، وستقدم خلال الساعات القادمة شكاية لدى الوكيل العام للملك، من أجل فتح تحقيق في هذه القضية.

واهتزت ساكنة حي بنديبان بمدينة طنجة مساء أمس الثلاثاء، على وقع صدمة جديدة بعدما تعرض طفل في سنواته الأولى لتحرش جنسي فاضح بالشارع العام، من طرف شخص مجهول.

ويظهر في مقطع فيديو يوثق للواقعة، اطلع “سيت انفو” على مضمونه، قيام الشخص باستدراج الطفل البالغ من العمر أربع سنوات وسط إحدى أزقة الحي غير بعيد عن منزل أسرته، ليمارس عليه شذوذه الجنسي.

ويبدو من خلال الفيديو أن الشخص أغرى الطفل بهدية ما، لينفرد به خلسة ويقوم بتقبيله والتحرش به، قبل أن يهرول مغادرا المكان.

ووثقت كاميرا مثبتة بأحد المنازل عملية التحرش، حيث باشرت مصالح الأمن تحقيقا في الواقعة لكشف ملابساتها وكشف هوية الشخص الظاهر في الفيديو.

زر الذهاب إلى الأعلى