صعوبة تحقيق مناعة جماعية ضد “كورونا” هذه السنة.. خبير يجيب المغاربة

أثارت تصريحات منظمة الصحة العالمية حول صعوبة تحقيق مناعة جماعية، ضد فيروس “كورونا” خلال السنة الحالية، ضجة واسعة.

وارتباطا بذلك، قال مدير مختبر الفيروسات بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، الناجي مولاي مصطفى في تصريح لـ “سيت أنفو”، إن الحديث عن مناعة جماعية في العالم يتطلب تلقيح حوالي 70 بالمائة من الأشخاص، والحال أن التلقيح سيشمل في بادئ الأمر فقط 20 بالمائة من الأشخاص.

وفسر الناجي قوله بأن بعض البلدان شرعت فعليا في عملية التلقيح، خلال الشهر الجاري، حيث من المنتظر أن تتشكل لديها مناعة تجاه الفيروس في شهر ماي أو يونيو على أبعد تقدير، فيما توجد بلدان أخرى لم تطلق بعد عملية التقليح، التي تستلزم 3 أشهر لتحقيق المناعة.

وأضاف “البلدان التي ستبدأ في التلقيح في مارس ستنتهي بعد 3 أشهر، الشيء الذي يصعب عملية الحصول على مناعة جماعية خلال السنة الجارية”.

زر الذهاب إلى الأعلى