إيحاءات جنسية ومشاهد فاضحة.. فيديو جديد لـ”روتيني اليومي” يثير سخط رواد “الفايسبوك”

اهتز  موقع “اليوتيوب”، خلال الـ24 ساعة الأخيرة، على وقع  فيديو  جديد ” فاضح” يدخل في سياق روتيني اليومي، حيث ظهرت فيه سيدة ترتدي ملابس مثيرة، تبرز مفاتنها، وهي تقوم بطي الملابس، وتتعمد القيام بحركات وإشارات جنسية لجلب المزيد من “الجيمات”.

وتناقلت عدد من الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع الفيديو سالف الذكر، والذي يدخل في نطاق ما بات يعرف بـ”روتني اليومي”، منشور على منصة رفع المحتوى “يوتوب”، إذ بلغ عدد متابعي الفيديو أكثر من 6 آلاف مشاهد في أقل من 24 ساعة.

وحاولت صاحبة الفيديو إخفاء ملامح وجهها بوضع الكمامة الواقية داخل المنزل، من أجل تفادي الانتقادات، لا سيما أنها كانت تحاول إظهار مفاتنها و“مؤهلاتها” الجسمانية أمام متابعيها بملابس فاضحة تكشف أجزاء حميمية من جسدها.

وخلف مقطع الفيديو، غضبا واسعا في صفوف نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، الذين طالبوا بسن إطار قانوني يجرم مثل هذه السلوكات “المستفزة”.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى