تجار ومهنيو أرباب المقاهي والمطاعم بالعرائش يحتجون

خاض التجار والمهنيون وأرباب المقاهي والمطاعم بمدينة العرائش، إضرابا انذاريا اليوم الاثنين، احتجاجا على الوضع المزري الذي يعانون منه نتيجة الأزمة الصحية المتعلقة بتفشي فيروس كورونا المستجد.

ويشكو المضربون العمل، من جملة مشاكل ناتجة عن التوقف المستمر لنشاطهم نتيجة حالة الطوارئ الصحية، منها والضرائب وعدم مراجعة فواتير الماء والكهرباء، وتراكم المصاريف مثل مستحقات الكراء وديون الأبناك.

وشهد مركز المدينة طيلة اليوم الاثنين، إغلاق أهم المقاهي والمطاعم،  وأيضا الأسواق التقليدية والقيساريات.

 

زر الذهاب إلى الأعلى