العثور على شابة مشنوقة بشفشاون وشبهة الانتحار تحوم حولها

أنهت شابة في مقتبل العمر أمس الثلاثاء، حياتها بطريقة مأساوية بمدشر “تنغاير” نواحي إقليم شفشاون.

وقال مصدر “سيت أنفو”، إن الشابة الهالكة وجدت جثة هامدة في ظروف غامضة بعدما لفت حبلا حول عنقها لإزهاق روحها، دون معرفة أسباب أو حيثيات إقدامها على الانتحار.

واستنفرت الواقعة مصالح الدرك الملكي لشفشاون التي حلت بمنزل أسرة الضحية، حيث جرى نقل جثتها إلى مستودع الأموات في انتظار إخضاعها للتشريح الطبي.

ودقّت فعاليات حقوقية بمدن الشمال ناقوس الخطر، جراء تنامي ظاهرة الانتحار في صفوف الشباب، أمام صمت الجهات المعنية.

زر الذهاب إلى الأعلى