بسبب “كورونا”.. هل تعيد سلطات القنيطرة النظر في إجراءات المراقبة؟

رغم الإجراءات الصارمة التي أعلنت عنها سلطات القنيطرة منذ الأسبوع المنصرم، لتطويق رقعة انتشار فيروس “كورونا”، إلا أن المدينة لا زالت تسجل ارتفاعا مطردا في أعداد الإصابات.

وكشفت وزارة الصحة في نشرتها اليومية المخصصة للرصد الوبائي بـ “كورونا” أمس الأحد، أن عدد الإصابات بالقنيطرة بلغ 314 حالة في غضون 24 ساعة فقط.

كما سجلت القنيطرة منذ الساعة 6 من مساء السبت المنصرم إلى غاية 6 من مساء أمس الأحد، حالتا وفاة جراء “كوفيد 19”.

يذكر أن سلطات القنيطرة قررت قبل أيام، فرض حظر تنقل ليلي على المواطنين إلا في حالة الضرورة، مع توحيد مواقيت إغلاق المحلات التجارية والمقاهي والمطاعم.

زر الذهاب إلى الأعلى