بروفيسور مغربي يفنّد إدعاءات وضع شريحة للتجسس في لقاح “كورونا”

اعتبر البروفيسور، عبد الفتاح شكيب، أخصائي الأمراض المعدية بمستشفى ابن رشد الأخبار المتداولة حول وضع شريحة إلكترونية لـ “التجسس” في لقاح “كورونا” الموجه للمواطنين مجرد “أفكار”.

وقال أخصائي الأمراض المعدية بمستشفى ابن رشد في رده على سؤال ببرنامج “مباشرة معكم” على القناة الثانية، ليلة أمس الأربعاء، إنه يتوجب على المواطنين أن يكونوا “عمليين”، إذ لا يعقل أن يتم إدراج شريحة تجسس في لقاح عبارة عن ماء.

وأردف أنه في حال وجود رغبة في مراقبة المواطنين، فإن ذلك يمكن أن يتم فقط عبر الهاتف، دونما حاجة لوضع ذلك في لقاح مضاد لفيروس “كورونا” المستجد.

زر الذهاب إلى الأعلى