مجتمع

باحث: الإنفلونزا ستعقد الأمور أكثر وهناك تحاليل جديدة وسريعة في انتظار المغاربة

قال الطيب حمضي، الطبيب الباحث في السياسات والنظم الطبية، إن الانفلونزا الموسمية  لهذه السنة، ستعقد الأمور شيئا ما، لأن أعراضها تتشابه كثيرا مع فيروس كورونا المستجد، وبالتالي يصعب التفريق بينهما.

وأوضح الباحث في السياسات والنظم الطبية، في تصريح لـ “سيت أنفو”، أنه سيقع خلط بين المصابين بـ “الإنفلونزا” و”كورونا”، وهو الأمر الذي سيجعل المستشفيات تعج بالمواطنين خلال الأسابيع المقبلة.

وأفاد الطيب، أن المغرب سيعمل على توفير “تحليلة” جديدة خلال الأيام المقبلة، من أجل معرفة المصابين بالانفلونزا الموسمية من المصابين بفيروس كورونا، موضحا أن هذه التحليلة ستكون سريعة وغير مكلفة.

وأضاف المتحدث نفسه، أن هذه التحليلة ستكون متوفرة عند الأطباء وبالمستشفيات، بحيث سيتم إجراؤها للأشخاص الذين يعانون من الانفلونزا الموسمية.

وأكد المتحدث ذاته، أن لقاح الانفلونزا سيكون متوفرا بجميع الصيدليات ابتداء من الاسبوع المقبل، بحيث سيتم توفيره للأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة والنساء الحوامل.

زر الذهاب إلى الأعلى