مجتمع

تعرف على المدن المغربية “المحجورة” بعد ارتفاع عدد المصابين بكورونا

بعد ارتفاع عدد المصابين بفيروس كوورنا المستجد بالمغرب، اتخذت الحكومة مجموعة من القرارات الصارمة في حق المناطق الموبوءة، بحيث تم اخضاع معظمها للحجر الصحي الجزئي، وذلك بهدف تطويق رقعة الفيروس.

وفرضت الحكومة بكل من البيضاء وتطوان والمضيق ومارتيل والفنيدق والجديدة وجرادة والناظور، وطنجة وفاس والحسيمة، حجرا صحيا على ساكنتها، للحد من حركة تنقلاتهم.

وقررت السلطات المحلية بمدينة الدار البيضاء، تمديد قرار الحجر الصحي، للمرة الثالثة بسبب ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد.

وبعد مدينة الدار البيضاء، قررت السلطات المحلية بمجموعة من مدن الشمال فرض الحجر الصحي بكل من المضيق ومارتيل والفنيدق، وطنجة والحسيمة والناظور وتطوان، مع حظر التجوال الليلي، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

كما تم فرض الحجر الصحي على مدينة الجديدة، بحيث تم تحديد تاريخ إغلاق المطاعم والمقاهي والمحلات التجارية.

وكانت السلطات المحلية قد أقرت بإغلاق جميع الفضاءات العمومية، والحدائق والقاعات الرياضية والحمامات خوفا من انتشار الفيروس.

وتجدر الإشارة أن الحكومة المغربية قررت مؤخرا، تمديد حالة الطوارئ الصحية إلى غاية 10 من نونبر المقبل، بسبب عدم استقرار الحالة الوبائية.

زر الذهاب إلى الأعلى