مجتمع

بعد إغلاق الأحياء الجامعية بسبب “كورونا”.. طلبة يستنجدون بـ”وزير التعليم”

يشكو العديد من الطلبة المغاربة عبر ربوع المملكة من استمرار إغلاق الأحياء الجامعية العمومية، في إطار التدابير الاحترازية الرامية إلى مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد.

ولجأ الطلبة المتضررون إلى منصات التواصل الاجتماعي، لإسماع صوتهم والتعبير عن استيائهم من استمرار إغلاق هذه الأحياء، خاصة مع انعدام القدرة المادية لدى أغلبهم على الكراء.

ووجد الآلاف من الطلبة ممن يتابعون دراساتهم الجامعية بمدن بعيدة عن مقر سكناهم، أنفسهم عرضة للتشرد أو الانقطاع عن الدراسة بعد استئناف الدروس الحضورية بعدد من المعاهد العليا والمؤسسات الجامعية.

وطالب المتضررون وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، بالسماح لهم بالالتحاق بالأحياء الجامعية، في ظل الأزمة المادية الخانقة بسبب جائحة “كورونا”.

يشار إلى أن انطلاق الدراسة بالجامعات المغربية سيكون يوم 15 من أكتوبر الجاري، وفق ما أعلنه وزير التربية الوطنية والتعليم العالي، سعيد أمزازي.

زر الذهاب إلى الأعلى