مجتمع

مسؤولة بوزارة الصحة: مرحلة صعبة تنتظر جهة البيضاء الشهر المقبل

كشفت نبيلة الرميلي، المديرة الجهوية لوزارة الصحة بجهة الدارالبيضاء سطات، عن الوضع الوبائي بمدينة الدار البيضاء، بعد تسجيل أرقام مهولة لعدد المصابين بفيروس كورونا المستجد.

وأوضحت الرميلي خلال مداخلتها في الندوة الافتراضية حول الوضعية الوبائية في جهة الدار البيضاء-سطات، أن المغرب سيمر بمرحلة صعبة في نونبر المقبل، مما يستدعي من الجميع سواء السلطات العمومية أو المواطنين والأطر الطبية تضافر الجهود لتجاوز المرحلة القادمة.

وأكدت المديرة الجهوية، أن مدينة الدار البيضاء تسجل أرقاما مرتفعة لعدد المصابين بكورونا، غير أن هناك عاملا إيجابيا يتمثل في معدل الشفاء الذي يصل إلى 83.5 في المائة.

ورجحت المديرة الجهوية، ارتفاع عدد المصابين بكورونا بمدينة الدار البيضاء، إلى كون المدينة تعرف حركية دائمة بفعل نشاطها الاقتصادي والاجتماعي، بالإضافة إلى عامل أخر هو وصول الحالات في مراحل متقدمة من المرض، وهذا أمر صعب جدا.

زر الذهاب إلى الأعلى