بسبب “كورونا” خمسيني ينهي حياته شنقا بالبيضاء

أنهى رجل في الخمسينات من العمر، اليوم الخميس، حياته شنقا بحي “بوسيجور” وسط مدينة الدار البيضاء.

وأشار مصدر من عين المكان لـ “سيت أنفو”، إلى أن تفاصيل الواقعة تعود حينما تأكد المنتحر من إصابته بفيروس “كورونا” المستجد، حيث لم يتقبل الخبر وأقدم على الانتحار من هول الصدمة.

وأكد المصدر أن السلطات المحلية والأمنية بالبيضاء وفرق الوقاية المدنية، طوقت منزل المنتحر، في انتظار نقله من قبل المصالح المختصة إلى مصلحة الطب الشرعي، للوقوف على حقيقة إصابته وظروف وفاته.

زر الذهاب إلى الأعلى