بعد متابعتها في حالة سراح.. صاحبة شقة للدعارة تهدد سكان برشيد بالانتقام

كشف مصدر مطلع لـ “سيت أنفو”، أن النيابة العامة تابعت صاحبة الشقة المعدة للدعارة والتي داهمتها المصالح الأمنية ببرشيد نهاية الأسبوع الماضي، في حالة سراح، فيما تابعت زوجها في حالة اعتقال.

وأكد المصدر نفسه، أن السيدة التي توبعت في حالة سراح، قامت بإثارة نوع من الفوضى بالحي الذي تقطن به، مباشرة بعد إطلاق سراحها، مشددا على أنها قامت بسب وشتم عدد من السكان بوابل من الكلام النابي، متوعدة إياهم بالانتقام.

وتابعت النيابة العامة الزوجين بممارسة البغاء، والقدوة السيئة للأبناء واستدراج أشخاص لممارسة البغاء.

وكانت المصالح الأمنية ببرشيد، قد داهمت خلال نهاية الأسبوع، شقة للدعارة، وذلك بحي وفيق، بحيث تم القبض على زوجين وشخصين آخرين وسيدتين متلبسين بممارسة الجنس، ومقارعة الخمر.

وأوضح المصدر نفسه، أن المصالح الأمنية داهمت المنزل المعد للدعارة بناء على شكايات المواطنين، الذين يرفضون تحويل المنزل إلى وكر للدعارة.

وأكد المصدر ذاته، أن الزوجين الموقوفين كانا يستغلان المنزل لممارسة الجنس والدعارة أمام أبنائهم القاصرين، بحيث يتم استقبال أصدقائهم لإشباع رغباتهم وتناول المخدرات والخمر.

وسجلت العملية ارتياحا كبيرا لدى الساكنة الذين عبروا عن فرحهم لهذه الخطوة التي ستترك ارتسامات جيدة لدى أبنائهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى