بعد “كازا” .. سلطات مدينة أخرى تتخذ إجراءات مشددة لمواجهة كورونا

أعلنت السلطات المحلية بإقليم الفقيه بنصالح، عن اتخاذ حزمة إجراءات جديدة،إ من اجل تطويق رقعة انتشار فيروس كورونا المستجد بالنفوذ الترابي للإقليم، وذلك ابتداء من الساعة السادسة مساء من يوم غد السبت.

وتقرر عقب اجتماع لجنة التنسيق الإقليمة اليوم الجمعة، فرض التوفر على رخصة التنقل الاستثنائية من وإلى إقليم الفقيه بنصالح، تسلم من طرف السلطات المحلية، فضلا عن منع جميع التجمعات والتجمهرات بمختلف الفضاءات.

وأضاف بلاغ صادر عن السلطات المحلية، أنه تقرر أيضا إغلاق القاعات الرياضية وقاعات والألعاب وملاعب القرب والحدائق العمومية، إضافة إلى تقليص الطاقة الاستيعابية لوسائل النقل العمومية الى النصف.

كما تقرر فرض المراقبة الصارمة لارتداء الكمامات واحترام التباعد الجسدي في مختلف الفضاءات العمومية، إلى جانب إغلاق المحلات التجارية والأسواق الممتازة والمقاهي والمطاعم على الساعة التاسعة ليلا، وإغلاق أسواق القرب على الساعة الرابعة زوالا،  والحمامات وصالونات التجميل على مستوى بالفقيه بصالح وسوق السبت وأولاد عياد.

وشدد البلاغ، على أن هذه الإجراءات الاستثنائية ستستمر حتى إشعار آخر، مؤكدا على أن التخفيف منها يظل رهينا بتحسن الوضعية الوبائية على مستوى الإقليم.

زر الذهاب إلى الأعلى