تفشي فيروس كورونا.. هيئة حقوقية تطالب عامل إقليم الفقيه بن صالح بالتدخل

طالبت الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب الفرع الاقليمي بالفقيه بن صالح، من عامل إقليم الفقيه بن صالح، بالتدخل لوقف حد لمجموعة من السلوكات الخطيرة التي قد تكون سببا في تفشي فيروس كورونا بتراب الإقليم.

وشدّدت الهيئة الحقوقية، ذاتها في بلاغ لها، توصل “سيت أنفو” بنسخة منه، على  ضرورة التعامل مع الوضع بحزم وعزم قبل فوات الآوان، وذلك من خلال معاينة شخص مصاب بكوفيد 19 لم يحترم تدابير الحجر الصحي، مشيرة إلى أنه خرج للشارع العام بباب الثلاث لشراء أغراضه ضاربا بعرض الحائط كل التوصيات المعمول بها لمحاربة نقل العدوى إلى المواطنين، مما قد يشكل خطرا حقيقيا في تفشي الفيروس.

ودعت الهيئة الحقوقية، ذاتها، إلى ضرورة التعامل مع الوضع الحالي بكل مسؤولية وروح وطنية، كما جاء في خطاب الملك محمد السادس الأخير لتفادي أي مكروه قد يشكل أرضية لتفشي الفيروس بعاصمة بني عمير.

يذكر أن إقليم الفقيه بن صالح سجل خلال الـ24 ساعة الأخيرة، 9 حالات إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، ما رفع العدد الإجمالي للإصابات بالإقليم إلى 218 إصابة منذ بداية الوباء.

من جهتها، كشفت المديرية الجهوية للصحة بجهة بني ملال خنيفرة، أن الجهة سجلت خلال الـ24 ساعة الماضية،  140حالة مؤكدة جديدة، موزعة على 68 حالة باقليم ازيلال ،  و25 حالة باقليم بني ملال، و 9 حالات باقليم الفقيه بن صالح ، و20 حالة باقليم خنيفرة و 18 حالة باقليم خريبكة، ما أدى إلى رفع اجمالي الحالات المؤكدة بالجهة إلى  2339حالة.

وبحسب مديرية الصحة، فإن جهة بني ملال خنيفرة، سجلت هلال الـ24 ساعة الأخيرة، 155 حالة جديدة للشفاء، موزعة على 103 حالة باقليم بني ملال، و 33 حالة باقليم ازيلال، و10 حالات باقليم الفقيه بن صالح ، و3 حالات باقليم خريبكة و 6 حالات باقليم خنيفرة، ليصل اجمالي حالات الشفاء بالجهة إلى 1167حالة.

وسجلت أيضا حالتي وفاة جديدتين، بجهة بني ملال خنيفرة، حالة واحدة بكل من اقليمي بني ملال وخنيفرة، ليبلغ اجمالي حالات الوفاة 25 حالة، فيما بلغ مجموع الحالات النشطة التي تتلقى العلاج بالجهة1147حالة، أما اجمالي الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سلبي، فبلغ 82220حالة.

وتهيب المديرية الجهوية للصحة بجميع المواطنات والمواطنين بجهة بني ملال خنيفرة إلى ضرورة الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية والانخراط التام بالتدابير الاحترازية التي اتخذتها السلطات المعنية بكل وطنية ومسؤولية.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى