الامتحانات الجامعية بـ”ابن طفيل” القنيطرة في ظل “كورونا”..هيئة حقوقية تحذر من تفشي بؤر وبائية

بالعربية LeSiteinfo - خديجة الشافي

أعرب المكتب الإقليمي للمنتدى المغربي للمواطنة و حقوق الإنسان بسيدي قاسم، عن قلقه من إمكانية أن يساهم تنقل طلبة الجهة نحو جامعة ابن طفبل بالقنيطيرة لاجتياز امتحانات الدورة الصيفية  بداية شتنبر المقبل، في تأزيم الوضعية الوبائية.

وشدد المكتب في بلاغ توصل “سيت أنفو” بنسخة منه، على تنقل الطلبة نحو جامعة ابن طفيل بشكل عشوائي غير مضبوط عبر وسائل نقل عمومية، وعبر محطات طرقية” أن يسهم  في انتشار الوباء و يؤزم الوضعية الحرجة أصلا”.

وأضاف المصدر ذاته، أن “تنقل الطلبة فيه تهديد لصحتهم و لصحة ساكنة مدنهم، على اعتبار أن مراكز الامتحان هي نقط تجمع طلبة وافدين من مناطق مختلفة التصنيف من حيث الانتشار الوبائي”.

وطالب المنتدى الحقوقي والي جهة الرباط سلا القنيطرة ، بتشيكل لجنة جهوية مختلطة من وزارة الصحة و الداخلية و التعليم وذلك للمتابعة وضبط تنقل الطلبة للتحكم في وثيرة و مسار تفشي الوباء.

ودعا البلاغ إلى إنشاء مراكز امتحانات إقليمية مع تشديد إجراءات التعقيم والتباعد الاجتماعي بالمراكز المستحدثة، تفاديا لأي انفجار غير محسوب في عدد الإصابات و تفشي البؤر، أو تأمين التنقل اليومي للطلبة والطالبات إلى مراكز الامتحانات بجامعة ابن طفيل بالقنيطرة بتخصيص حافلات تتوفر على الحد الكافي من شروط الوقاية من تعقيم و احترام مسافة التباعد مع التأكد من عدم المخالطة بين طلبة الأقاليم” .

كما شددت الهيئة على ضرورة “التأكد من سلامة جميع الطلبة الممتحنين من الإصابة بالفيروس وذلك عبر فرض المسح الحراري قبل ولوج قاعات الامتحانات وكذلك تخصيص قاعة امتحانات بديلة للحالات التي قد يشتبه في إصابتها بكورونا”.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الطاكسيات الكبيرة بين سلا والقنيطرة تُضاعف التسعيرة

الطاكسيات الكبيرة بين سلا والقنيطرة تُضاعف التسعيرة