نقابة بـ”مندوبية التامك”:هل تم إخضاع مخالطي ممرضة أصيبت بـ”كورونا” للتحاليل المخبرية؟

بالعربية LeSiteinfo - فرنان محمد

حمّلت المنظمة الديمقراطية للأطر المدنية بالمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج “إدارة المؤسسة كامل المسؤولية في عدم إجراء التحاليل المخبرية للأطر العاملة بالمؤسسة وخاصة الأطر الصحية المخالطة المصابة”.

وشدد البيان توصل “سيت أنفو” بنُسخة منه، بـ”ضرورة إجراء التحاليل الطبية للكشف عن كوفيد 19 كما تم التطرق إليه، ضمن المذكرة 52، وفي أسرع وقت ممكن وبدون أي تماطل”.

ونادت النقابة بـ”تكثيف الكشف المبكر لدى جميع الموظفين وخاصة الكشف المبكر عن الحالات التي لا تحمل أي أعراض لفيروس كوفيد 19، والتكفل بالحالات التي تعرف أعراض خفيفة للإصابة بالفيروس وإخضاعها للتحاليل المخبرية، والتأكد من عدم إصابتها بالفيروس ضمن صفوف الموظفين”.

وطالبت بـ”العمل على توفير العلاج الضروري للحالات المصابة في صفوف الموظفين وتقديم الدعم النفسي والمعنوي لهم ولأسرهم على أرض الواقع بعيدا عن الخرجات الإعلامية والدعاية المؤقتة، وعلى إدراج الإصابة بفيروس كورونا ضمن حوادث الشغل التي تستوجب التعويض”.

وجاء في البيان أن “المنظمة الديمقراطية للأطر المدنية بالمندوبية العامة لادارة السجون تابعت بقلق عميق إصابة ممرضة بالسجن المحلي الوداية بمدينة مراكش مؤخرا بعد تأكيد إصابتها بفيروس “كورونا المستجد، ولكون المصابة كانت تخالط معظم الأطر الصحية بالمؤسسة، فإن من الضروري إخضاع جميع مخالطي المعنية بالأمر للتحاليل المخبرية للكشف عن فيروس “كورونا” المستجد واخضاعهم للإجراءات الاحترازية المعمول بها تفاديا لتسجيل إصابات جديدة”.

وأبرزت أن “إدارة المؤسسة المعنية لم تتخذ الإجراءات الضرورية في مثل هذه الحالات ولم يتم إجراء التحاليل المخبرية الضرورية لجميع مخالطي المصابة من الموظفين، فإن المنظمة الديمقراطية للأطر المدنية تعرب عن قلقها العميق واستغرابها عن عدم المبادرة بإجراء هذه التحاليل، بل تم منع باقي الممرضين المخالطين من إجرائها والضغط لثنيهم عن المبادرة والمطالبة للقيام بهذه الفحوصات”.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

وزارة الصحة تكشف عن رقم صادم بخصوص وفيات “كوفيد-19”

وزارة الصحة تكشف عن رقم صادم بخصوص وفيات "كوفيد-19"