خبير يرصد خلفيات قرار وزير الصحة بمنع العطل وإمهال موظفيه 48 ساعة للالتحاق بعملهم

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

بمجرد إعلان وزير الصحة اليوم الاثنين، قرار إخطار الأطر الطبية المستفيدة من العطلة السنوية، بضرورة الالتحاق بمقرات العمل خلال 48 ساعة، ومنع منح رخص العطل، تساءل المغاربة عن خلفيات هذا القرار .

وكشف مولاي مصطفى الناجي، الاختصاصي في علم الفيروسات ومدير مختبر الفيروسات بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء في تصريح لـ “سيت أنفو”، أن قرار وزير الصحة، يأتي في سياق مواجهة الارتفاع الملحوظ في عدد حالات الإصابة بفيروس “كورونا”، خلال الأيام القليلة الماضية.

وشدد الناجي على أن محاصرة انتشار الفيروس وتقديم البروتوكول العلاجي لكافة المرضى، الذين تتأكد إصابتهم عبر التحاليل المخبرية الدقيقة، يقتضي الإبقاء على أكبر عدد من الكوادر الطبية، خاصة المتخصصة في علم الأوبئة، والتي –على حد تعبيره- أدرى بالوضع الوبائي الحالي.

كما اعتبر خبير علم الفيروسات، في حديثه لـ “سيت أنفو”، أن دعوة جل الأطر الطبية إلى الالتحاق بعملها داخل أجل 48 ساعة، بمثابة “يقظة لأي طارئ”.

حري بالبيان، أن وزير الصحة أصدر اليوم الاثنين، قرارا بـ “منع الرخص حتى إشعار آخر، وذلك لضرورة المصلحة”.

وأكد وزير الصحة أنه يتعين أيضا، على “المستفيدين حاليا من الرخصة السنوية، الالتحاق بمقرات عملهم داخل أجل لا يتعدى 48 ساعة، من تاريخ صدور القرار”.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

بعد رفضها.. وكيل عريضة “الحياة” لـ”سيت أنفو”: أمر مؤسف أن يتم إقبار صندوق مرضى السرطان

بعد رفضها.. وكيل عريضة "الحياة" لـ"سيت أنفو": أمر مؤسف أن يتم إقبار صندوق مرضى السرطان