قبل إعادة فتح المساجد.. تسجيل إصابات بفيروس كورونا في صفوف الأئمة بجهة طنجة

كشف مصدر مطلع لـ “سيت أنفو”، أن التحاليل المخبرية التي خضع لها الأئمة والقيمين الدينيين بجهة طنجة تطوان الحسمية، كشفت عن إصابة 11 شخصا، وهذا يأتي في الوقت الذي تشهد فيه الجهة تسجيل عدد كبير من المصابين بفيروس كورونا.

وأوضح المصدر نفسه، أن المصالح الصحية شرعت في إجراء التحاليل المخبرية الخاصة بفيروس كورونا المستجد، للأئمة والقيمين الدينيين، مباشرة بعد  الإعلان عن قرار إعادة فتح المساجد في وجه المصلين.

وكانت وزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية، قد وضعت رزمة من الاجراءات والشروط للحفاظ على صحة وسلامة الأئمة والمصلين.

ومن بين الاجراءات التي وضعتها الوزارة، هو تجنب التجمع داخل المسجد، قبل الصلاة وبعدها، وتجنب المصافحة والازدحام، لاسيما عند الخروج، مشددة على ضرورة تعقيم اليدين بمحلول (متوفر بباب المسجد)، وقياس الحرارة (من طرف شخص مكلف)، والحرص على استعمال السجادات الخاصة، واستمرار إغلاق المرافق الصحية بالمساجد.

وتجدر الإشارة أن السلطات المغربية أمرت بإغلاق مجموعة من الأحياء بمدنية طنجة، عقب تسجيل أكبر عدد من المصابين خلال اليومين الأخيرين، بسبب عدم التزام المواطنين بالاجراءات الوقائية.

زر الذهاب إلى الأعلى