سيدي قاسم.. شاب يعود للحياة بعد مرور أزيد من 10سنوات على وفاته

بالعربية LeSiteinfo - منصف ايت الصغير

تُحقق الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، في قضية شاب عاد إلى الحياة بعد وفاته لأزيد من 10 سنوات، وذلك حسب تصريح شقيقه الذي أفاد أن المعني حي يرزق.

وذكرت صحيفة “المساء” في عددها لنهاية الأسبوع الجاري، أن جريمة قتل كانت قد وقعت سنة 2007، وقد جرى دفن الضحية بجماعة الرميلات إقليم سيدي قاسم، قبل أن يخرج شقيقه على مواقع التواصل الاجتماعي مؤكدا أن المعني على قيد الحياة ويعمل في ضيعة الفلاحية.

وتابع المصدر نفسه، أن استئنافية القنيطرة أمرت بفتح القبر وإخراج رفات المدفون فيه لتحديد هوية صاحب الجثة، قبل أن تصدر نتائج الفحص الأنثروبولوجي التي دفعت المحققين للبحث في القضية.

وتحدث المعني خلال جلسة الاستماع تفاصيل الواقعة التي كانت صادمة، مؤكدا أنه تجتم عليه الغياب عن أسرته لمعاينته الجريمة التي تسبب فيها المتهم الرئيسي الذي قتل أحد مستخدمي الضيعة بقطعة حديدية، قبل أن ينقل الجثة إلى خارج الضيعة ويتخلص منها في قناة مائية مجاورة، بعدما جرده ابن صاحب الضيعة المعتقل في سجن أوطيطة2، من ملابسه وألبسها للقتيل، ثم عمل على ترحيله ليلا بسيارته إلى منطقة يجهل موقعها.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الشرطة توقف مُحدثي فوضى في طنجة

الشرطة توقف مُحدثي فوضى في طنجة