إصابة 20 معتقلا بسجن طنجة بفيروس كورونا

بعد الترويج لأخبار تفيد تسجيل إصابات في صفوف السجناء بالسجن المحلي طنجة 1 بفيروس كورونا المستجد، خرجت إدارة السجن لتوضح حقيقة هذا الأمر.

وأفادت إدارة السجن المحلي بطنجة 1، في بلاغ لها، إن حالات الإصابة التي تم تسجيلها بالسجن المحلي المذكور كلها في صفوف الوافدين الجدد.

وأكدت إدارة السجن، أنه ارتباطا بالإجراءات الاحترازية المتخذة لمنع انتشار وباء كوفيد-19 بالمؤسسة، فإن السجناء الوافدين عليها، يتم عزلهم بشكل تام عن باقي الساكنة السجنية في جناح خاص، ويتم إخضاعهم جميعا للاختبار الخاص بفيروس كورونا المستجد.

وأكدت إدارة السجن، أنه خضع لهذا الاختبار 46 وافدا جديدا جاءت نتائج 29 منهم إيجابية، ليتم إخضاعهم لاختبار ثان أسفر عن تأكد إصابة 20 فقط، وسيتم نقل السجناء المصابين إلى المستشفى العمومي لإخضاعهم للبروتوكول العلاجي المعمول به من طرف السلطات الصحية.

وتجدر الإشارة إلى أن ادعاء “إعطاء تعليمات بعدم إخضاع سجناء المؤسسة لاختبار الكشف عن الفيروس” ادعاء باطل، إذ أن مسؤولية إجراء هذا الاختبار مناطة بالسلطة الصحية المختصة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى