سلطات آسفي تسارع الزمن لمحاصرة “كورونا” بعد اكتشاف بؤرة صناعية

بالعربية LeSiteinfo - خديجة الشافي

تسابق السلطات المحلية بمدينة آسفي الزمن من أجل محاصرة انتشار فيروس كورونا المستجد بين سكانها، عقب ظهور بؤرة وبائية مرتبطة بوحدات لتصبير السمك والتي خلفت مئات الإصابات لحدود الساعة السادسة من مساء يومه الأحد.

وعلم “سيت أنفو” أن السلطات المحلية عملت مساء اليوم الأحد على إغلاق بعض الأحياء السكنية، لتقييد الحركة بشكل يسمح لها بمراقبة دقيقة للوضع  في محاولة لمنع تفشي الفيروس.

وكانت السلطات قد فررت في وقت سابق اتخاذ عدد من التدابير منها الإغلاق التام للمنطقة الحضرية الثالثة بالمدينة والتي تتركز فيها الحالات الايجابية، ومنع التنقل من والى  المدينة، إلا في حالات محدودة.

كما قررت الإغلاق الفوري لمصانع التعليب 18 المتواجدة بالمدينة وتوقف نقل عمالها، فضلا عن إغلاق المحلات التجارية على الساعة السادسة مساء، المقاهي على الساعة الثامنة ليلا.

ومنعت الولوج لشاطئ مدينة آسفي، وإغلاق سوقي القرب السلام والصحة المتواجدين بالمنطقة الحضرية الثالثة،والرفع من وتيرة عمليات التعقيم، وتعقيم الساحات العمومية والحدائق ووسائل النقل العمومية.

جدير بالذكر، أن مدينة آسفي سجلت خلال الـ 24 ساعة الماضية 203 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد، لترتفع الحصيلة الإجمالية للإصابات بالمدنية إلى 559 حالة مؤكدة، وفق معطيات وزارة الصحة.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

افتتاح قسم جديد للإنعاش خاص بمرضى “كورونا” في طنجة

افتتاح قسم جديد للإنعاش خاص بمرضى "كورونا" في طنجة