“الدعارة الإلكترونية”.. سوري يوهم مغربيات بالعمل مقابل مبالغ مالية ضخمة وحقوقي يدق ناقوس الخطر

“فضيحة” من العيار الثقيل، فجرها المركز المغربي للحماية من الابتزاز الإلكتروني، والتي تهم استغلال شابات مغربيات من قبل شخص يسير مجموعة على تطبيق التراسل الفوري “واتساب”.

وكشف محمد بلمهيدي، رئيس المركز المغربي للحماية من الابتزاز الإلكتروني في تصريح لـ “سيت أنفو”، أن صاحب المجموعة يوهم الشابات المغربيات، الراغبات في العمل “عن بعد”، عبر تطبيق إلكتروني بأنه سيقوم بتشغيلهن مقابل مدخول مادي يصل لـ 9 ألاف درهم.

وشدد الحقوقي نفسه، على أنه وفقا لمعطيات دقيقة توصل بها من طرف ضحايا “أدمين” المجموعة، والذي يقول إنه يقيم في السويد ومن جنسية سورية، فإن الشابات يجدن أنفسهن مطالبات بتصوير مشاهد خليعة أو إرسال صورهن في وضعيات مخلة، قصد نيل استحسان “الوسطاء”، ومضاعفة حظوظهن في الظفر بأموال “طائلة”.

“يوهم ضحاياه بأنه سيقوم بإرسال تحويلات مالية لهن، شريطة استعانتهم بالكاميرا لفترة معينة من الوقت، والإجابة على بعض أسئلته الجنسية، هذه المعطيات أدلت بها شابات وقعن في الفخ”، يضيف رئيس المركز المغربي للحماية من الابتزاز الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى